فيلم Time Out ماغي بو غصن تعمل DJ في الملاهي ويورغو شلهوب أستاذ تاريخ


إله الحب" يعطي ماغي مهلة شهر

لتوقع يورغو في حبها وإلا ستموت

 

جمال سنان: سنقدم 8 مسلسلات في رمضان 2019

أطلقت شركة إيغل فيلمز لصاحبها المنتج جمال سنان فيلم "تايم أوت" لبطليه ماغي بو غصن ويورغو شلهوب،في إحتفالية خاصة جمعت وجوهاً فنية وشخصيات رسمية وإجتماعية وصحافية وإعلامية، وذلك في "سيتي مول - الضبيه" حيث كان التنظيم سيد الموقف، وليس ذلك بالأمر الغريب في إحتفاليات الشركة ويعود الفضل فيه إلى الإعلامي الزميل علاء مرعب والفريق الذي يعمل معه.قبل بدء عرض الفيلم أعلن سنان عن سلسلة مشاريع جديدة للشركة،منها 8 مسلسلات لرمضان 2019، وأن مسلسل "ثورة الفلاحين" سيعرض على شبكة نتفليكس العالمية. وشكر كاتبة الفيلم كلود صليبا ومخرجه رامي حنا وكل فريق العمل ومن ساهم فيه بدءاً من الممثلين وصولاً إلى التقنيين وغيرهم.واللافت أن سنان نوه بالأفلام اللبنانية التي هي من غير إنتاجه ونوه بجهود المنتجين الآخرين كعادته، وأعرب عن سعادته بوفرة الإنتاجات السينمائية اللبنانية.

أبطال الفيلم كانوا جميعهم حاضرون إلا يورغو شلهوب ألذي غاب بسبب السفر. وتألقت ماغي بو غصن كعادتها، وبدت غاية في الأناقة والجمال بفستان أصفر قصير، ورحبت وزوجها جمال بالحضور بطريقتهما المحبة والعفوية. وحضر رئيس حزب التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل وعقيلته شانتال عون وإبنهما غابريال الذي شارك في دور صغير في الفيلم مع ماسا حبيب.

قصة الفيلم تدور حول يارا (ماغي) التي تعمل DJ في الملاهي،وتحب الصخب والموسيقى بصوت عال، وجارها ربيع (يورغو) أستاذ التاريخ صاحب شخصية جدية وهادئة، وأب حنون لصبية صغيرة(ماسا). يارا تصدم ربيع بسيارتها،ليظهر عليها "كيوبيد - إله الحب" (وسام سعد) ويعطيها مهلة شهر واحد لتوقع الأستاذ في حبها وإلا ستموت. فهل ستقع هي في حب الأستاذ، وهل سينقذها هو من براثن الموت؟

"كيوبيد" يصور غالباً كطفل صغير شديد الجمال ويكون يحمل سهماً بيده، إلا أن وسام سعد أعطى بعداً أخر للشخصية وأضاف إليها بشكل جميل.

وفي خط أخر يعرض الفيلم لقصة (وسام صباغ) مصمم الأزياء الماهر الذي تساعده حبيبته(زينة زيادة) ليثبت نفسه في مجاله، والإثنان أديا دوريهما بشكل جميل ومتناغم، وإلى ذلك هناك قصة والدي يارا (بيار شمعون وسمارة نهرا) اللذين يتأرجحان على حبال اللقاء والفراق إلى أن تلفحهما من جديد نسمات حب جمع بينهما في الماضي. ويشارك في العمل أيضاً كريستيان الزغبي ، وهند باز الجميلة العائدة إلى ملعب التمثيل بعد غياب لفترة طويلة نسبياً بسبب السفر وإهتمامها بعائلتها.

لا شك في أن فيلم "تايم أوت"  جاء استكمالاً لنجاحات ماغي في أفلامها السابقة،هي التي توّجت نجمة سينمائية منذ أول فيلم قدمته، واللافت أن كلود صليبا تعرف جيداً كيف تصيغ نصوصها بطريقة إحترافية،خصوصاً وأنها خلال فترة ثلاثة أسابيع فقط استطاعت أن تقدم نصاً مميزاً وجميلاً،وقصة مترابطة وخالية من الحشو، بالرغم من اعتبار البعض أن القصة مستهلكة في أفلام أجنبية،إلا أن قلم كلود وضعها في قالب لا يشبه قوالب أخرى.

ولا شك أيضاَ في أن ماغي سواء كانت تعاني من تأخر عقلي (فيلم Bebe)، أم تكون ابنة ضيعة طموحة وقوية (فيلم فيتامين)، أو تعيش أحلام اليقظة (فيلم ولعانة) أو تعمل في القصر الرئاسي(فيلم السيدة الثانية)، أو تسمع أفكار الآخرين(فيلم كاراميل) ،فهي مقنعة وعفوية وطبيعية وبعيدة عن المغالاة والمبالغة في أدائها. أليست هي من تقول إنها ولدت لتكون ممثلة، والجمهور هو من كرسها نجمة سينمائية مميزة؟!

ندى عماد خليل

ADSPACE