فيلم Halloween يتصدّر الإيرادات في أميركا

تصدر فيلم Halloween إيرادات شباك التذاكر في الولايات المتحدة وأميركا الشمالية بمجموع تجاوز 77,5 مليون دولار أميركي في أول أسبوع عرض. وبحسب Universal Pictures لم يحقق في تاريخ السينما أي فيلم من بطولة امرأة كشخصية رئيسية هذه الإيرادات منذ 55 عاماً.

الفيلم هو الجزء الأخير من سلسلة Halloween ومكمل للسلسلة التي بدأت عام 1978، من إنتاج المنتج والمخرج السوري الراحل مصطفى العقاد، واستمر العقاد ومن بعده إبنه مالك بالتعاون مع شركة Universal في إنتاج هذه السلسلة.

تشارك في بطولة الفيلم جيمي لي كورتيس، جودي جرير، أندي ماتيشاك، توبي هاس، نيك كاسل، هالوك بيلجينير، وإخراج ديفيد جوردون جرين. وتحكي الأحداث قصة لوري سترود التي تعود إلى مواجهتها الأخيرة ضد سفاح الهالوين مايكل مايرز، المقنّع الذي يطاردها منذ أن نجت بحياتها بعدما كان قاب قوسين أو أدنى من قتلها منذ أربعة عقود. وقال نيك كاسل، الممثل المؤدي لشخصية مايكل مايرز في الفيلم، إنه تعلم وأتقن الشخصية من قاتل مأجور حقيقي، حيث أحضر قاتلاً حقيقياً معه لمشاهدة أحد أفلام الجرائم، وأخبره القاتل:«لقد كان فيلماً رائعاً لكن ليس هكذا يُقتل الناس»!

يذكر أن المخرج الراحل مصطفى العقاد استشهد وإبنته عام 2005 في تفجير استهدف فندقاً بالعاصمة الأردنية عمان، وتم عرض فيلمه «الرسالة» خلال عيد الفطر الماضي في السعودية ودول خليجية أخرى، ليشاهده الجمهور العربي لأول مرة على الشاشة الفضية بعد أكثر من 40 عاماً من إنتاجه، وكانت بعض الدول العربية قد منعت عرض الفيلم المنتج في 1976، ويسرد قصة انتشار الإسلام في شبه الجزيرة العربية، لتجسيده صحابة الرسول محمد والكثير من الشخصيات المحيطة به. وصنع المخرج السوري-الأميركي الراحل نسختين من الفيلم إحداهما بالعربية من بطولة عبد الله غيث ومنى واصف وأحمد مرعي ومحمد العربي وسناء جميل، والأخرى بالإنكليزية من بطولة أنطوني كوين. وقال المخرج مالك العقاد، نجل مصطفى العقاد ومدير شركة «ترانكاس»:«لم تسنح الفرصة لوالدي أن يرى حلمه يتحقق في حياته، لكنني أعلم أنه سيكون فخوراً الآن. هذا العمل إهداء إلى روحه. أراد أن يشاركه الجميع حبه لثقافته والتعاليم الهامة للإسلام والعالم الآن في أشد الحاجة إلى فيلم «الرسالة»، حلمه سيتحقق».

ADSPACE