ياسمين نيار: أنا بركان الفن والإغراء والجرأة والنجومية



أغنية "آه حبيبي" من كلماتي وألحاني


صنعت نجوميتي بتعبي وصبري وإنتاجي الخاص

 أنا طبيبة مختصة بالطب البديل

وهناك توازن بين الطب والغناء

 


لا أقلد أحداً ولست نسخة عن أحد

 

أتحدى من يثبت أن جمالي غير طبيعي

ياسمين نيار نجمة جزائرية شابة تحمل الجنسية السويسرية وتعيش في جنيف، وتمارس مهنة الطب البديل منذ سنوات حتى أصبحت خبيرة في العلاجات الطبيعية،إلا أن الفن حرك مشاعرها وقررت أن تستثمر موهبتها في مجال الغناء إلى جانب مواهبها الأخرى على مستوى كتابة الكلمات والتلحين والتمثيل وحتى تأليف المسلسلات الدرامية، وقد تمكنت من آن تثبت وجودها خلال فترة وجيزة عبر مجموعة من الأعمال الغنائية التي لاقت الانتشار، قبل أن تتحول إلى نجمة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن سلكت طريق الجرأة في التعبير عن الذات، انطلاقاً من تفكيرها الغربي والبيئة التي عاشت في ظلالها من صغرها.ياسمين و قبل الحضور إلى بيروت لتصوير كليب جديد لأغنية جزائرية ،تحدثت عن العديد من النشاطات و التفاصيل في الحوار التالي معها:

*ماذا عن جديدك الفني؟

-أستعد خلال المرحلة القليلة المقبلة للحضور إلى بيروت من أجل تصوير أغنية جديدة من كلماتي وألحاني تحمل عنوان "آه حبيبي"، وسوف أصورها كليب مع المخرج أحمد المنجد ،وفق فكرة مميزة فيها الكثير من التشويق والمفاجآت ،وأيضاً الاستعراض الراقي الذي يشبه أفكاري وتطلعاتي.

*لماذا اخترت بيروت؟

-ليست المرة الأولى التي أصور فيها في بيروت،وسبق أن صورت كليبات في سويسرا، وقريباً ستكون لي محطة في بلدي الجزائر، والتنويع في الأماكن والدول جميل، وأنا أؤيد الحيوية في الأفكار والإبتكارات.

*متى ستزورين الجزائر؟

-قريباً وسوف أجدد أغنية لنجم الراي الراحل الشاب حسني تكريماً وتقديراً لفنه وهي بعنوان "المكتوب"، وهناك إمكانية لأن أصورها أيضاً كليب.

*شهرتك خرجت إلى النور بسرعة، كيف حصل ذلك؟

-نجوميتي صنعتها بتعبي وإصراري وصبري وإنتاجي الخاص من دون أي منة من أحد، ولاشك أنني اصطدمت ببعض المواقف الصعبة التي تجاوزتها بإرادتي ،حتى وصلت إلى مرحلة أسعى من خلالها إلى المزيد من المراحل الإيجابية والأكثر انتشاراً، ليس في الدول العربية وحسب وإنما عالمياً.

*أنت خبيرة في الطب البديل،كيف أتيت إلى عالم الفن؟

-بالفعل أنا طبيبة مختصة بالطب البديل والعلاجات الطبيعية، وقد أسست لعملي منذ فترة، وحالياً أقوم بتدريب مجموعة من الشبان والشابات عبر مركزي العلاجي الخاص، أما موضوع الفن فهو موهبة ،وأردت التعبير عنها وفق رؤية عصرية ربما تشبه الغرب في تفاصيلها العامة ،وهناك توازن بين الطب والغناء، ولا شيء يطغي على الآخر في مسيرتي ،خصوصاً أنني شديدة التركيز على أدق الأمور في المجالين.

*أي لقب يستهويك طبيبة أو نجمة؟

-الإثنين معاً لأنني في يومياتي طبيبة ،وفي الجانب الآخر نجمة أحظى بمحبة الناس.

*هل تقلدين الفنانة هيفاء وهبي أو النجمة العالمية كيم كاردشيان؟

)-تضحك(لا أقلد أحداً ولست نسخة عن أحد ،وأريد أن أعبر عن ياسمين المختلفة شكلاً ومضموناً عن كل الأسماء التي سبق أن خرجت إلى الأضواء على المستوى العربي أو المحلي .

*هل أنت مغرورة؟

لا بالعكس،أنا شديدة التواضع لكن يجب أن نتجاوز مرحلة التقليد كي نقدم فناً مختلفاً ،ولست من النوع الذي يهوى استنساخ الآخرين، لأن النسخة لا تغني عن الأصل ،ولا أريد إلا أن أكون صورة أصلية .

*أنت جزائرية تحملين أيضاً الجنسية السويسرية؟

-أجل أعتز بجنسيتي الجزائرية وأيضاً السويسرية، خصوصاً أنني عشت سنوات طويلة في سويسرا ،لكنني أزور الجزائر بين الحين والآخر.

*هل دفعت ثمن الشهرة؟

-بالطبع ،لا يوجد فنان ناجح إلا وتعلم من الأخطاء والأشواك التي رميت في طريقه، وأنا منذ بدايتي رفضت الإبتذال والإستغلال، وربما خسرت بعض المال، لكنني اشتريت في المقابل الخبرة والدقة ومعرفة كل التفاصيل التي من الممكن أن تصادفني في المستقبل،لا أحد منا عرف أسرار الحياة مجاناً.

*إلى أي مدى أنت جريئة؟

-أنا جريئة لكنني في نفس الوقت لست سلعة، وأفكاري غربية وحرة في أي إطلالة أريد الخروج بها في الفن، طالما أنني لا اخدش حياء الآخرين وأحترم نفسي، ولا شك أنني أعارض العادات الشرقية المغلقة التي تتابع الآخرين في السر، وتعارضهم في العلن، لذا أتحدى الواقع من منطلق التفكير المنفتح، وأقدم نفسي وفق معايير عالمية فنية، ولا أسقط في حفرة المبالغة التي ربما غيري سقط فيها.

*البعض يصفك بالفنانة المغرية؟

- أين الخطأ في ذلك؟ هناك نجمات كثيرات اشتهرن بالإغراء، وأنا إغرائي راقي وليس مجرد استعراض للمفاتن، وهو انعكاس للحرية التي أؤمن بها وتعبر عني وعن فني.

*ماذا تكرهين في الفن؟

-الكذب والإفتراء وحياكة المؤامرات، وأعتقد أن معظم الفنانين صادفوا تلك الحالات المرضية التي تجاوزتها ،ولم تعد قادرة على النيل مني.

*قريباً سوف تخرجين ببث مباشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي للإضاءة على يومياتك؟

-بالفعل،الفكرة ليست جديدة لكنها معي ستبدو مختلفة، وأتعاون بهذا الصدد مع مخرج سويسري بغية الوصول إلى نتيجة مهمة وغير تقليدية، ولن يكون البث فقط من داخل سويسرا.

*كيف يبدو غضبك؟

-غضبي قاسي جداً ولا أثور بسهولة إلا إذا تعرضت للغبن، وليس من السهل أن أسكت عن حقي والدفاع عن كرامتي مهما كانت العواقب أو التحديات.

*أنت بركان؟

- أنا بركان الفن والإغراء والجرأة والنجومية .

*تمارسين الرياضة بشكل يومي؟

-أجل،من المهم أن نحافظ على أنفسنا والحيوية المتاحة أمامنا، وأنا من النوع الذي يهوى الرياضة ،حتى أن البعض يجد أنني وصلت إلى مرحلة متقدمة من الممارسة للياقة البدنية.

*هل خضعت لعمليات تجميل؟

- أتحدى من يثبت أن جمالي غير طبيعي ،ألم أقول لك أنني مختلفة ولست نسخة عن أحد ، فهناك من خضع للتجميل كي يسير خلف موضة معينة، وهي ناحية انتهت، وعاد زمن الجمال الطبيعي.

*يقال أن ثمة فنانات يقلدن ياسمين نيار؟

-أجل،لكنني الأصل والتقليد يبقى مزيفاً.

سليمان أصفهاني

ADSPACE