حفل عمرو دياب في مئوية الجامعة الأميركية

أحيا الفنان عمرو دياب واحدة من أضخم وأهم حفلاته الغنائية هذا العام ، حيث أعد المسرح بتجهيزات غير مسبوقة، تم توفيرها لتلا ئم حدث تاريخي مهم، وهو مرور ١٠٠ عام على إنشاء الجامعة الأميركية بالقاهرة،وشارك في إحياء فقراته النجم البريطاني جيمس آرثر وال DJ  التركي مهموت أورهان .وافتتح عمرو دياب الحفل بأغنية "الليلة" ثم اشعل أجواء الإثارة والرقص على إيقاع أغنياته طوال ساعتين،  قدم خلالها أغاني " قمرين" ،" وياك" ،"يتعلموا" ،"العالم الله" ،"لو عشقاني" ،"نور العين" ،"ليلي نهاري" ،"راجعين" إضافة لمقطع من أغنية "قال فاكرينك" بناء على رغبات الجمهور الذي تفاعل معه بشكل كبير .وتخلل الحفل صعود رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة على خشبة المسرح بناء على طلب من عمرو دياب ، حيث قدمه للجمهور ومازحه بالقول إنت أشهر مني، وكان بصحبته حمادة إسماعيل.يذكر أن عمرو دياب  كان قد أطلق مؤخراً أغنية "مقدرش عالنسيان"،وأبدى الإعلامي عمرو أديب إعجابه بالأغنية، ووصفها بالشاعرية وبها شجن، وتحكي عن علاقة بين الرجل والمرأة، وحوار به عتاب واحساس بالافتقاد والندم والألم،وقال في برنامجه "الحكاية" الذي يعرض عبر MBC مصر، أن الأغنية خلال دقائق أصبحت تريند عالميا،وأصبح الجميع يتحدث عنها، مشيراً إلى أن دياب منذ عامين يعيش حالة من التوهج، خاصة أن لديه ميزة مهمة وهي أن أغانيه تعيش لسنوات،وأعطى مثالاً لذلك أن دياب قد يحيى حفلا ويغني 40 أغنية، وسنجد أن الحضور يغني معه كل أغانيه ويحفظها حتى إن كان لا يحبها.

ADSPACE